Get Adobe Flash player

Le Directeur

Journaux

Agenda

Aucun évènement dans le calendrier
Dim Lun Mar Mer Jeu Ven Sam
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
31

Météo T.O

- 14 Février 2017: قافلة وطنية للمرأة المقاولاتية تحل بتيزي وزو

برمجت في الفترة ما بين 19 و23 فيفري الجاري

قافلة وطنية للمرأة المقاولاتية تحل بتيزي وزو

تستعد ولاية تيزي وزو لاحتضان القافلة الوطنية للمرأة المقاولاتية التي ينتظر أن تحل بدار الثقافة "مولود معمري"، خلال الفترة الممتدة بين 19 و23 فيفري الجاري. حيث أن المبادرة التي دعت إليها وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، من شأنها التحسيس حول المقاولاتية النسوية التي ينتظر أن تعرف مشاركة عدة قطاعات من أجل وضع استراتيجية وطنية لتطوير المقاولاتية النسوية، حسبما أكده لـ "المساء"، رشيد غدوشي، مدير السياحة والصناعات التقليدية بصفته شريك ضمن القافلة التحسيسية

وأوضح المتحدث أن القافلة التي ستحط الرحال بأربعة ولايات من الوطن، من بينها ولاية تيزي وزو، من شأنها إبراز مكانة ودور المرأة التي أصبحت عنصرا فعالا خارج الإطار التقليدي المعروفة به، خاصة بعد دخولها عالم المقاولتية، مما كان وراء تسجيل قفزة نوعية في مساهمتها في عدد من المجالات المقاولاتية المتميزة، وفي مجال تطوير سوق الشغل عبر خلق وإنشاء مؤسساتها ومساهمتها، كيد عاملة في بناء الاقتصاد المحلي الوطني.

ذكر السيد غدوشي أن قطاع الصناعات التقليدية يشارك في هذه القافلة، من خلال إبراز مساهمة ومكانة المرأة الحرفية عبر تقديم أرقام حول مختلف المشاريع التي حققتها المرأة في مجال تطوير الصناعات التقليدية والحرفية، والتي كان لها الفضل في مضي الجزائر قدما في مجال تطوير اقتصادها بناء على الصناعة التقليدية، مع العمل على تقديم مزيد من التشجيع للمبادرات النسوية بهدف إنشاء المؤسسات، من خلال تحسين إجراءات مختلف الآليات التي وضعتها الدولة، حيث ينتظر الخروج في نهاية القافلة الوطنية التحسيسية بخطوط يبنى عليها المخطط الوطني لتنمية وتطوير المقاولاتية النسوية، بغية تعزيز ثقافة المقاولاتية وأجهزة المساعدة على إنشاء المؤسسات.

ستحتضن دار الثقافة "مولود معمري" خلال الفترة الممتدة بين 19 و23 فيفري الجاري، معارض تختزل نشاطات ومهارات المرأة القبائلية الريفية، الحضرية، الجامعية وغيرها في مجالات مختلفة، منها الصناعات التقليدية، الفلاحة، التكوين المهني، الإعلام والاتصال وغيرها من الأنشطة التي تبرز دور المرأة المقاولاتية التي باتت تشكل عنصرا هاما وأساسيا في المجتمع، حيث ستعرف التظاهرة مشاركة جميع الفاعلين في عالم الشغل، وكذا حاملات المشاريع من أجل منحهن الدعم والتكوين المناسب، لترقى إلى المستوى الذي تطمح إليه المرأة الجزائرية عامة والقبائلية خاصة.

وكما سيعرف المعرض مشاركة وكالات "أونساج"، "كناك" و«أونجام"، وكذا المؤسسات البنكية التي رافقت المرأة المقاولاتية في مجال تجسيد أفكارهن عبر الحصول على قروض ودعم الدولة، في إطار مساعدة المرأة على الولوج في مجال المقاولاتية حتى تساير النظرة الاقتصادية الجديدة للبلاد، حيث ينتظر إلقاء جملة من المحاضرات بمشاركة مختصين ومكونين سيرافقون النساء المقاولات، ودعم خطوات المرأة التي أصبحت تنجذب بقوة نحو عالم المقاولاتية، في سعي منها إلى تحقيق أحلامها وطموحاتها المتشبعة بأفكار استثمارية، توفر مناصب الشغل وتحقق ثروات تخدم الاقتصاد الوطني

 

نور الدين واضح

المساءيوم 14 - 02 - 2017